الولايات المتحدة تسجل فائضا بنحو 176 مليار دولار في أبريل

 مدينة نيويورك، الولايات المتحدة
مدينة نيويورك، الولايات المتحدةرويترز

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، أن الحكومة سجلت فائضًا بمقدار 176 مليار دولار الشهر الماضي مع تراجع الإيرادات من المستويات القياسية المسجلة قبل عام، في ظل أزمة رفع سقف الدين.

البيانات الأميركية

تراجع فائض أبريل 132 مليار دولار أو 43% عن مستواه قبل عام والبالغ 308 مليارات. وبلغت الإيرادات في أبريل 639 مليار دولار، ثاني أعلى مستوى منذ الإجمالي القياسي البالغ 864 مليارا في الشهر نفسه من 2022، لكن بانخفاض 26%.

وانخفضت المصروفات أيضا 17% خلال أبريل إلى 462 مليار دولار، لكن من المتوقع أن يرتفع الرقم بعد تعديل المصروفات في ضوء التقويم 9% إلى 535 مليارا.

كما أعلنت وزارة الخزانة عجزا قدره 925 مليار دولار في السبعة شهور الأولى من السنة المالية 2023 بزيادة 157% عن العجز البالغ 360 مليارا في الفترة نفسها من العام الماضي.

أزمة سقف الدين

صوّت مجلس النواب الأميركي بالموافقة على رفع حد الاقتراض للحكومة الفيدرالية، كجزء من حزمة تتضمن سلسلة من مطالب الجمهوريين بشأن خفض الإنفاق.

بالإضافة إلى رفع سقف الدين الفيدرالي بمقدار 1.5 تريليون دولار حتى مارس من العام المقبل، سيخفض التشريع التمويل الفيدرالي بنحو 130 مليار دولار في السنة المالية 2024، وسيعكس الإنفاق إلى مستويات السنة المالية 2022، وسيحد من زيادة الميزانية في المستقبل إلى 1% سنويًا.

ويعتبر لا جدوى من خطة مجلس النواب أمام مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، لكن الرئيس جو بايدن قال إنه سيستخدم حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القانون إذا عرض عليه.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com