خبراء يحذرون من تنزيلات وعروض وهمية عبر الإنترنت

خاص
خاص
تروج مواقع التسوق على الإنترنت منتجات للبيع بعروض وتنزيلات خادعة، وبخصومات مبالغ فيها أو وهمية، ودعا خبراء استطلعت آراءهم "إرم الاقتصادية" الراغبين في الشراء على الإنترنت إلى توخي  الحذر، مشيرين إلى وجود تخفيضات معلنة بطريقة لافتة ولكن غالبا ما تكون وهمية.

وبينوا أن بعض المواقع تشطب الأسعار الأصلية بشكل بارز بخطوط حمراء أو سوداء أو غير ذلك من الألوان، وتستبدلها بأسعار مغرية لجذب العملاء، مشيرين إلى أن العملية بأكملها عبارة عن خدعة.

و أوضحوا أن هذه المواقع تظهر السعر الأصلي أعلى مما هو متداول في السوق، ويتبين في الكثير من الأحيان أن الخصومات مبالغ فيها أو أنها غائبة تماماً.

وفي هذا السياق، نصح المسؤول في شركة شارج الكترونيكس رويم كورديلو الراغبين في التسوق عبر شبكة الإنترنت بألا ينخدعوا بالتنزيلات المغرية، وأن يقارنوا قبل إجراء عمليات الشراء في عدة مواقع أو يقارنوها مع أسعار المحلات التي يرتادونها، مع احتساب جميع النفقات اللازمة لعمليتي النقل والتسليم .

وأكد أن أكثر من ثلث المواقع على الإنترنت تعتمد أعلى الأسعار التي ترصدها عند المنافسين، وهذا ما يؤدي في الواقع إلى تضخيم السعر الأصلي.

وأوضح أن بعض المواقع تستهدف جذب المستهلكين عبر إبراز الخصومات الخيالية على سلع رخيصة يكون عددها قليلا، وعند طلبها يكون جواب البائع  أنها بيعت كليا ولم يبق منها شيئا في المخزن.

ومن جهته، أكد مدير شركة كمبيوورد جاك أوسطة أن بعض المواقع ترفع أسعار المنتجات قبل شهر من فترة الخصومات، لتعلن فيما بعد تنزيلات تكون كاذبة.

ورأى أنه  في حال بدا للشاري أنه لن يعثر على العلامة التجارية المطلوبة في متجر للتجزئة، واختار التسوق عبر الإنترنت، فعليه أن يخصص قليلا من الوقت للبحث على مواقع معروفة تنشر آراء وتعليقات المشترين عبر الإنترنت. 

ودعا إلى عدم وضع السعر وحده ليكون العامل الحاسم في الاختيار وضرورة احتساب الرسوم الخلفية.

كما لفت إلى أن الخدعة الأخرى تتمثل في عدم احتساب تكاليف النقل والتسليم في السعر النهائي للسلعة المعروضة للبيع على الإنترنت.

ومن جهتها، أعربت المختصة في التسوق الرقمي جويل عبود عن قلقها  إزاء الدعايات الإلكترونية الكاذبة، وحذرت من الممارسات الملتوية الخاصة بالخصومات ومن العروض المقترحة على مواقع الإنترنت.

وذكرت أن هناك عددا كبيرا من المواقع على شبكة الإنترنت تبرز في عروضها خصومات خيالية قد تصل إلى 85% أو 90% ولكن بعد تضخيم الأسعار الأصلية.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com