تحليل إخباري
تحليل إخباريمحافظ البنك المركزي الياباني كازو أويدا- رويترز

صندوق النقد يحذر والين يهوي والأسهم تغتنم الفرصة..هل يصمد "أويدا"؟

مع إطلاق صندوق النقد الدولي تحذيرات جديدة بشأن معدلات الفائدة في اليابان وتراجع أسعار الصرف القياسي، اغتنمت الأسهم الفرصة لتسجل ارتفاعات جماعية تزامنا مع بعض نتائج الشركات التي جاءت إيجابية لتدعم من أداء المؤشرات الرئيسة.

وشهدت مؤشرات الأسهم اليابانية ارتفاعا في ختام تعاملات اليوم الثلاثاء ببورصة طوكيو للأوراق المالية، في تعاملات غابت عنها المحركات الواضحة، وسط ترقب المتعاملين لصدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة ونهاية موسم إعلان نتائج الشركات.

في المقابل نزل الين الياباني من جديد صوب أدنى مستوياته في 34 عاما، ويبدو أن مرتين من التدخل من جانب البنك المركزي الياباني لم تنجحا في إقناع الأسواق بالإبقاء على العملة اليابانية وعدم التخلي عنها.

بنك اليابان قد يأخذ خطوة جديدة في رفع أسعار الفائدة في وقت مبكر من العام وربما في شهر يوليو
إيجي مايدا
أداء المؤشرات

وصعد مؤشر نيكاي القياسي بنسبة 0.46% ليصل إلى مستوى 38356.06 نقطة، مع ارتفاع 125 من الأسهم المدرجة عليه البالغ عددها 225، فيما انخفض 100 سهم بعد جلسة هادئة نسبيا.

كما زاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.25% ليصل إلى 2730 نقطة، وتعلن نحو 600 شركة نتائجها على مدار اليوم الثلاثاء والعدد ذاته تقريبا غدا الأربعاء، ليقترب موسم نتائج الشركات الحالي إلى حد كبير من نهايته.

قد يهمك..
الدولار والين في قبضة البيانات.. تحركات قلقة بانتظار المفاجآت
نصيحة الصندوق

وقال صندوق النقد الدولي اليوم الثلاثاء: "إن التزام اليابان بالسماح للين بالتحرك بمرونة سيتيح لبنك اليابان التركيز على تحقيق استقرار الأسعار مع التحذير من دعوة بعض الخبراء من أجل استخدام السياسة النقدية والتدخل في السوق، وذلك للحد من انخفاض قيمة العملة".

وحسب بيان الصندوق "يجب أن يقوم بنك اليابان برفع أسعار الفائدة قصيرة الأجل بوتيرة تدريجية معتمدا على البيانات الاقتصادية".

ولفت بيان النقد الدولي إلى أن مشتريات بنك اليابان المشروطة من سندات الحكومة اليابانية ستساعد في تخفيف التحولات المفرطة في العائدات التي يمكن أن تقوض الاستقرار المالي أثناء انتقال السياسة.

وقال الصندوق: "استراتيجية الاتصال الواضحة والفعالة من قبل بنك اليابان التي تستمر في التأكيد على العوامل الكامنة وراء وتيرة رفع أسعار الفائدة ستكون أساسية، وأكد الصندوق على أن التزام اليابان طويل الأجل بنظام سعر صرف مرن سيساعد على امتصاص الصدمات ودعم تركيز السياسة النقدية على استقرار الأسعار".

يجب أن يقوم بنك اليابان برفع أسعار الفائدة قصيرة الأجل بوتيرة تدريجية معتمدا على البيانات الاقتصادية
صندوق النقد
تطبيع السياسة

وقال كاتسونو بو كاتو، كبير أمناء مجلس الوزراء السابق في اليابان في مؤتمر صحفي: "إن وضع البلاد يتلاءم مع ظروف بنك اليابان لتطبيع السياسة النقدية"، مؤكدا على احتمالية أن يكون هناك المزيد من رفع أسعار الفائدة في المستقبل.

وأضاف بو كاتو: "يجب على بنك اليابان أن يراقب عن كثب الأوضاع الاقتصادية وينسق بعناية مع الحكومة في تحديد توقيت رفع أسعار الفائدة، إذ تتحول اليابان إلى عصر ترتفع فيه الأسعار والأجور، من عصر لم يتغير فيه كلاهما إلا بنحو طفيف".

قد يهمك..
بيتكوين تشعل المنافسة بين أكبر صناديق الأصول في العالم

وتابع بو كاتو: "قد تعود السياسة النقدية إلى النمط الأصلي الذي تتحرك فيه أسعار الفائدة في المنطقة الإيجابية"، وأضاف: "قرارات رفع أسعار الفائدة المقبلة من قبل بنك اليابان ستعتمد على تطور اقتصاد البلاد، وخاصة الاستهلاك الذي ليس قويا بالضرورة".

وفي المؤتمر ذاته قال المسؤول السابق وصانع السياسة النقدية لدى بنك اليابان، إيجي مايدا: "إن بنك اليابان قد يأخذ خطوة جديدة في رفع أسعار الفائدة في وقت مبكر من العام وربما في شهر يوليو".

وضع البلاد يتلاءم مع ظروف بنك اليابان لتطبيع السياسة النقدية.. من المحتمل أن يكون هناك المزيد من رفع أسعار الفائدة في المستقبل
كاتسونو بو كاتو
أبرز الأسهم

وقفز سهم فوروكاوا إلكتريك بنسبة 19%، وسهم شركة التكرير إنيوس هولدنجز أكثر من 10% بعد إعلان نتائج خلال جلسة ما بعد الظهيرة.

وارتفع سهم مجموعة سوفت بنك بنسبة 4.34%، ليكون أكبر داعمي المؤشر نيكاي، وجاء سهما شركة الإنشاءات كاجيما وشركة توسوه كورب للكيماويات في مقدمة الخاسرين؛ إذ هبط سهم كل منهما قرابة 9%.

وكان سهم دايوا سيكيوريتيز من الخاسرين البارزين اليوم، إذ خسر 6.82% بعد أنباء عن استثمار 51.9 مليار ين (331.78 مليون دولار) في بنك أوزورا، مما سيجعل الشركة أكبر مساهم في البنك. وتراجع سهم بنك أوزورا 0.91%.

وهبط سهم شركة شيونوجي للصناعات الدوائية بأكثر من أربعة بالمئة بعد أن قالت إن علاجها لفيروس كورونا فشل في إظهار انخفاض كبير إحصائيا في الأعراض خلال تجارب.

كما تراجع سهم شركة شوجاي للصناعات الدوائية أيضا 3.38% بعد تجربة ناجحة لعلاج منافس للهيموفيليا من شركة نوفو نورديسك.

قد يهمك..
الذهب بلا وجهة.. الأسعار تتقلب بشدة قبل بيانات تترقبها الأسواق

Related Stories

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com