بورصة مصر تتأهب للتعويم بمكاسب شهرية تتجاوز 8 مليارات دولار

تقارير
تقارير بورصة مصر -رويترز
اتخذت البورصة المصرية حركة استباقية لتوقعات تحريك سعر صرف الجنيه محققة مكاسب قياسية تجاوزت فيها حاجز 30 ألف نقطة خلال يناير 2024 مسجلة مكاسب تتجاوز 8 مليارات دولار (وفقاً لسعر الدولار الرسمي بالبنوك).

وتزامن أداء البورصة اللافت خلال الشهر الماضي مع الانخفاض السريع لقيمة الجنيه مع تزايد الضغوط العالمية والمحلية لتتسع الفجوة في سعر الدولار بالسوق الموازي الذي تجاوز 70 جنيها لكل دولار مقابل سعر السوق الرسمي البالغ 30.9 جنيه للدولار.

وجاءت ارتفاعات البورصة المصرية بدعم من مشتريات المؤسسات العربية والأجنبية وارتفاع سهم التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي في السوق في بورصة لندن.

ويؤكد خبراء أسواق المال أن الارتفاعات تأتي في ضوء توقعات انخفاض قيمة العملة واقتراب تحريك سعر الصرف واتجاه المستثمرين للتحوط من التضخم وانخفاض القوة الشرائية للجنيه، وسط توقعات باستمرار ارتفاع السوق وتسجيل مزيد من المستويات القياسية قرب مستوى 33 ألف نقطة.

مستويات قياسية

وخلال يناير الماضي، ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية إيجي إكس 30 بنسبة 13.61% عند مستوى 28281.91 نقطة، وذلك بعد أن قلص ارتفاعاته التي وصلت لمستويات 30600 نقطة في أخر جلسات الشهر قبل أن يجني جزءًا من أرباحه.

بينما ارتفع إيجي إكس 70 متساوي الأوزان بنسبة 15.59% عند مستوى 6326.98 نقطة، كما صعد إيجي إكس 100 بنسبة 14.03% عند مستوى 8985.61 نقطة.

وقفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية بنسبة 14.5% مسجلة 1.9682 تريليون جنيه وذلك بعد أن قلص رأس المال السوقي ارتفاعه وكسره لحاجز تريليوني جنيه للمرة الأولى في تاريخه مقابل 1.7197 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر الماضي.

زخم السيولة

وخلال يناير بلغ إجمالي قيمة التداول 1.1362 تريليون جنيه شاملة السندات بحجم تداول 30.37 مليار سهم عبر 3.47 ألف عملية، مقابل إجمالي تداولات بلغ 909.4 مليار جنيه في ديسمبر السابق له.

وفيما يخص الأسهم المقيدة، بلغ إجمالي قيمة التداول خلال يناير 107.52 مليار جنيه بحجم تداول 30.16 مليار سهم مقابل تداولات بقيمة 82.02 مليار جنيه بحجم 29.44 مليار سهم في ديسمبر 2023.

واستحوذت الأسهم على 10.74% من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة، في حين مثلت قيمة التداول للسندات/ أذون نحو 89.26% خلال الشهر.

فئات المستثمرين

وفي الشهر الماضي اتجه الأجانب والعرب للشراء بصافي 2.03 مليار جنيه و707 ملايين جنيه على التوالي بعد استبعاد الصفقات بينما اتجه المصريين للبيع.

وسجلت تعاملات المصريين 90.6% من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة بينما استحوذ الأجانب على 3% والعرب على 6.5% وذلك بعد استبعاد الصفقات.

الأسهم الكبرى

وعلى صعيد الأسهم، ارتفع سهم التجاري الدولي صاحب أكبر وزن نسبي بالسوق خلال الشهر بنحو 13%، فيما ارتفع بلتون بنسبة 8.8%، كذلك صعد موبكو بنسبة 4.1%، فيما انخفض حديد عز بنسبة 3.2%.

كما قفز سهم أي إف جي القابضة بنسبة 10.91%، فيما قفز سهم طلعت مصطفى بنسبة 36.65%.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com