نشاط الاندماج والاستحواذ ينمو 30% بالربع الأول عالميا

نشاط الاندماج والاستحواذ ينمو 30% بالربع الأول عالميا
انتعشت عمليات الاندماج والاستحواذ في الربع الأول من العام الجاري، بعد أداء متشائم في عام 2023، مدفوعة بعودة الصفقات الضخمة.

وارتفع إجمالي حجم عمليات الاندماج والاستحواذ على مستوى العالم بنسبة 30% إلى حوالي 755.1 مليار دولار، وفقاً لأحدث البيانات الصادرة من شركة Dealogic.

وقفز عدد الصفقات التي تزيد قيمتها عن 10 مليارات دولار، إلى 14 صفقة، مقارنة بخمس صفقات خلال نفس الفترة من العام الماضي، مدفوعاً بصفقات أميركية كبيرة في قطاعات الطاقة والتكنولوجيا المالية، وفقاً لبيانات من مجموعة بورصة لندن للأوراق المالية.

وشهد الربع الأول إبرام خمس صفقات بقيمة إجمالية وصلت إلى 215 مليار دولار، ارتفاعاً من خمس عمليات استحواذ مجتمعة بقيمة 100 مليار دولار في الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2023.

وقال تايلر ديكسون، رئيس الخدمات المصرفية الاستثمارية في سيتي بنك: "الصفقات الضخمة تزدهر"، حيث تستفيد الشركات من ظروف السوق لتسريع النمو.

وأظهرت البيانات أن القيمة الإجمالية لعمليات الاندماج والاستحواذ العالمية ارتفعت بنسبة 30% إلى 690 مليار دولار، حتى مع انخفاض إجمالي عدد الصفقات المعلن عنها بنسبة 31%.

يأتي الانتعاش في إبرام الصفقات بعد انخفاض نشاط عمليات الاندماج والاستحواذ إلى أدنى مستوى له منذ عقد من الزمن في العام الماضي، حيث أعقب موجة من النشاط تغذيها أسعار الفائدة المنخفضة للغاية خلال جائحة كوفيد - 19 انخفاض حاد في عمليات الاستحواذ.

وقال أندريه كيلينيرز، رئيس عمليات الاندماج والاستحواذ في غولدمان ساكس في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: "لقد عدنا إلى المتوسط، أو إلى الوضع الطبيعي". "لقد شهدنا انتعاشًا حقيقيًا وقويًا من مستويات منخفضة بشكل استثنائي في هذه الفترة من العام الماضي".

ومن بين أكبر الصفقات التي تم إبرامها في هذا الربع كانت استحواذ شركة Capital One على شركة Discover Financial بقيمة 35 مليار دولار، واستحواذ شركة Synopsys لصناعة أدوات تصميم الرقائق على شركة Ansys لصناعة البرمجيات الهندسية، مقابل 35 مليار دولار.

وشكلت الولايات المتحدة أغلبية النشاط في الربع الأول، مع ارتفاع حصتها في نشاط الاستحواذ العالمي إلى أعلى مستوى لها منذ 35 عاما، فإن عقد الصفقات في أوروبا تعافى بشكل حاد بشكل خاص. وارتفعت قيمة الصفقات الأوروبية بنسبة 60% عن العام السابق لتصل إلى 127 مليار دولار.

مع ذلك، انخفضت الصفقات في منطقة آسيا والمحيط الهادئ بنسبة 28 في المائة، لتصل إلى 90 مليار دولار.

وقال مصرفيون إن المعنويات في السوق لا تزال حذرة، مع وجود مجال لتحسن النشاط بين مستثمري الأسهم الخاصة على وجه الخصوص. تمتلك مجموعات الاستحواذ عددًا قياسيًا من الأصول، وتواجه ضغوطًا لبيع بعض شركات محفظتها وإعادة رأس المال إلى داعميها.

وتم الحصول على 24.2 مليار دولار من رسوم الخدمات المصرفية الاستثمارية بشكل عام حتى الآن هذا العام، بانخفاض 1% عن نفس الوقت من العام الماضي. سجلت رسوم عمليات الاندماج والاستحواذ أكبر انخفاض، حيث انخفضت بنسبة 14% إلى 6.4 مليار دولار، وهو أدنى مستوى لها منذ عام 2016.

واحتل بنك جيه بي مورغان المركز الأول عالميًا في مجال استشارات الاندماج والاستحواذ، يليه غولدمان ساكس ومورغان ستانلي.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com