أوروبا تحرم نفسها 2.2 مليار دولار بسبب الضوابط الطبية

خسرت دول أوروبية إمكانية استخدام مضادات فيروسات تابعة لشركة Pfizer الأميركية بسبب قيود طبية صارمة تنتهجها أوروبا.

وأشارت التقديرات الأخيرة إلى إهدار أوروبا لملايين الجرعات من أدوية Pfizer، حيث وضعت قيوداً مشددة على استخدامها.

ومن المتوقع انتهاء صلاحية نحو 3.1 ملايين دورة علاجية أخرى نهاية فبراير القادم.. ما يزيد الخسائر إلى 2.2 مليار دولار.

ووفقاً للمحددات الأوروبية بات الحصول على عقار Paxlovid مقصوراً على كبار السن أو المهددين بخطر الإصابة الشديد بكوفيد.

المملكة المتحدة هي أكثر الدول الأوروبية في معدل انتهاء صلاحية هذه الأدوية.

قد يعجبك ايضا

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com