logo
بورصات عربية

موجة جني الأرباح.. محللون يوضحون لـ "إرم" سيناريوهات أداء بورصة مصر

موجة جني الأرباح.. محللون يوضحون لـ "إرم" سيناريوهات أداء بورصة مصر
تاريخ النشر:13 سبتمبر 2023, 12:18 ص
شهدت البورصة المصرية عمليات جني أرباح على مدار الجلستين الماضيتين، بعد الارتفاعات القياسية التي شهدتها الأيام الماضية قرب مستويات 19400 نقطة للمرة الأولى في تاريخها.

وتوقع محللو أسواق المال سرعة انتهاء عمليات جني الأرباح ومواصلة تسجيل مستويات قياسية جديدة، بدعم زخم السيولة وارتفاع أحجام التداول.

أحجام التداول

ومن ناحيته قال محمد جاب الله، عضو مجلس إدارة شركة رؤية لتداول الأوراق وعضو اتحاد الأوراق المالية المصري لـ"إرم"، إن السوق حاليا يمر بمرحله جني أرباح على المدى قصير الآجل، مؤكداً أن عمليات جني الأرباح لن تستمر طويلاً.

ويرى جاب الله أن انتهاء عمليات جني الأرباح باتت أقرب للانتهاء، وخاصة أن متوسط حجم التداول خلال خمسين جلسة تداول ماضية، كان أعلى من مستوى 2 مليار فى حين أن جلسات جني الأرباح لا تتجاوز 1.6 مليار جنيه، مما يعنى قرب انتهاء هذه الموجة.

وفيما يخص سيناريوهات أداء البورصة في الفترة المقبلة، أشار إلى أن المؤشر الرئيسي للبورصة لديه أول دعم للمؤشر حول 19070 نقطة ثم 18800 نقطة فى هذه المنطقة.

مستويات قياسية جديدة

وتوقع المحلل انتهاء جني الأرباح ثم مواصلة الصعود مرة أخرى ، مشيراً إلى أن الارتفاع أعلى مستوى 19330 نقطة، قد يدفع المؤشر إلى مستويات قياسية لأعلى فى أقرب وقت ممكن.

ومن ناحيتها قالت حنان رمسيس عضو مجلس إدارة شركة الحرية لتداول الأوراق المالية لـ"إرم"، إن السوق لديه عزم قوي للعودة للمنطقة الخضراء معتمدا علي عدم تحرك بعض الأسهم في العديد من القطاعات مثل سهم هيرمس وبلتون في قطاع الخدمات المالية غير المصرفية وغاز مصر في قطاع المرافق .

زخم السيولة

وأشارت رمسيس إلى أن السيولة تتجه للأسهم الخبرية والتي لديها توزيعات أرباح أو استحواذات من جانب مستثمرين عرب ، منوهة إلى أن السيولة تعد المتحكم الأكبر في تحركات السهم .

وتابعت:" بعض المتعاملين في انتظار تصحيح قوي لتكوين مراكز شرائية، أملاً في تحقيق أرباح قوية ولابد أن نضع في الاعتبار أن أي تصحيح او انخفاض هو ظاهرة صحية لدخول وخروج المتعاملين وتدوير السيولة ".

وقالت" يرجع عادةً اعتبار الانخفاض تصحيح او منطقة حماية أرباح، حسب توجهات الاستثمار للمتعاملين ومدي تقبلهم للمخاطر ، وعادة عندم يكون الارتفاع قويا ولعدة جلسات يتخوف المتعامل الأكثر حرصا من انخفاض بنفس القوة والعمق".

وأوضحت أن الأمر الذي سيحدد عودة الارتفاع مجدداً هو السيولة وتوزيعها، واتجاهات الأسهم وخاصة القيادية علي الشاشة .

وترى أننا في انتظار مزيد من الصعود بعد أن أثبتت الأسهم أنها أفضل وسيلة لحماية المال ضد مخاطر التضخم.

وعند كتابة التقرير وبحلول الساعة 12:1 مساءً بتوقيت القاهرة ارتفع المؤشر الرئيسي للبورصة هامشياً بنسبة 0.05% عند مستوى 19153 نقطة.

logo
اشترك في نشرتنا الإلكترونية
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC