بعد إطلاق "سايبر تراك".. هل تعود تسلا لنادي التريليون دولار؟

بعد إطلاق "سايبر تراك".. هل تعود تسلا لنادي التريليون دولار؟
أطلقت شركة تسلا شاحنتها التي طال انتظارها "سايبر تراك"، وسط توقعات بأن يسهم الإصدار الجديد في تعزيز القيمة السوقية لسهم الشركة قرب تريليون دولار.

ووفقاً لمحلل "ويد بوش"، دان إيفز، فإن الكشف عن الشاحنة الجديدة قد يعزز نمو شركة تسلا على مدار السنوات المقبلة، كما قد تثبت للمشككين أن إيلون ماسك بإمكانه توسيع الهالة حول الشركة مع اتجاه المزيد من المستثمرين نحو السيارات الكهربائية، بحسب ما نقلته شبكة سي إن بي سي.

وبحسب تلك التوقعات، حدد محلل "ويد بوش" السعر المستهدف لسهم تسلا عند 310 دولارات، وهو تقييم تبلغ القيمة السوقية للشركة بموجبه مستويات 996 مليار دولار.

وتداول سهم تسلا عند مستويات 238 دولاراً في آخر جلسات الأسبوع الماضي، إذ ارتفع بنحو 98% منذ بداية 2023، بعد أداء سلبي العام الماضي.

وعلى الرغم من توقعات "ويد بوش"،  بأن سايبر تراك لن تحدث تغييراً مالياً كبيراً لتسلا في 2024، لكنها ستوضح للمستثمرين قدرة الشركة على الابتكار مقابل شركات صناعة السيارات القديمة.

وفي نوفمبر 2019، كشفت تسلا النقاب عن شاحنتها الجديدة، وقالت وقتها إن عمليات تسليم الشاحنة ستتم في غضون عامين، لكن هذا الموعد تم تأجيله على مدار السنوات.

سايبر تراك

وفي نوفمبر 2019، كشفت تسلا لأول مرة عن النموذج الاختباري للشاحنة سايبر تراك، وبدأ إنتاج هذه الشاحنة المستقبلية تجريبيا في يوليو الماضي.

وكان من المقرر بدء تسليم الشاحنات للمشترين في سبتمبر الماضي، بحسب ما أعلنته تسلا في أبريل الماضي. ومن المتوقع طرح الشاحنة في فئتين، مدى الأولى منها 400 كيلومتر، والثانية 800 كيلومتر، بحسب تقديرات إدارة الحماية البيئية الأميركية.

وبذلك ستصبح الشاحنة سايبر تراك أول سيارة ركوب جديدة تطرحها تسلا منذ تقديم السيارة موديل واي في أوائل 2020.

وفي ذلك الوقت، أعلنت تسلا أن سعر الشاحنة سيكون 39 ألف دولار، ولكن إيلون ماسك، مؤسس ورئيس تسلا قال إنه يريد أن يكون السعر الأساسي لها أقل من 50 ألف دولار.

كما تسعى شركة السيارات الكهربائية المملوكة لإيلون ماسك "تسلا" لصناعة طراز جديد من السيارات الكهربائية منخفضة التكلفة، لا يتجاوز سعرها 27 ألف دولار في مصنعها بالقرب من برلين.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com