اليابان.. اقتراح تمويل "زيادة المواليد" بسندات حكومية

اليابان.. اقتراح تمويل "زيادة المواليد" بسندات حكومية

 دعا نائب بارز من الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم في اليابان، إلى تمويل "مضاعفة الميزانية" المخصصة للسياسات المتعلقة بزيادة المواليد، من خلال إصدار سندات حكومية.

وأشار هيروشيجي سيكو في تصريحات تلفزيونية، إلى الحاجة لإجراء مناقشة حول ما إذا كان سيتم تمويل السياسة بالسندات الحكومية، أو الضرائب، أو خطة التأمين، أو مجموعة من الموارد المختلفة.

كما أضاف أن تمويلا من خلال إصدار سندات حكومية "يجب أن يكون مسموحاً به".

ويشغل هيروشيجي سيكو، حاليا، منصب الأمين العام للحزب الديمقراطي الليبرالي الحاكم بمجلس الشيوخ.

وتراجعت المواليد في اليابان إلى مستوى قياسي جديد، لما دون 800 ألف خلال العام الماضي، وفقا لبيانات رسمية.

وتعهد رئيس الوزراء فوميو كيشيدا في يناير، بالتعامل مع قضية انخفاض معدل المواليد في البلاد، من خلال تبني خطط لمضاعفة الميزانية، المخصصة للسياسات المتعلقة بالأطفال بحلول يونيو.

الآن أو لا أمل

وأشار رئيس وزراء اليابان، مؤخراً، إلى أن مجتمع بلاده يوشك أن يفقد فاعليته وقدرته على العمل، جراء انخفاض معدل المواليد، قائلاً: "هذه حالة إما أن تعالج الآن، وإما فقدنا الأمل".

وتشير التقديرات إلى أن اليابان - التي يبلغ عدد سكانها 125 مليون نسمة - شهدت أقل من 800 ألف ولادة العام الماضي، أما في السبعينيات، فكان هذا الرقم أكثر من مليوني شخص.

وتتباطأ معدلات المواليد في العديد من البلدان، بما في ذلك جيران اليابان.

لكن المشكلة تبدو أكثر حدة في اليابان بشكل خاص، حيث ارتفع متوسط العمر المتوقع في العقود الأخيرة، مما يعني أن هناك عددا متزايدا من كبار السن، وأعدادا متناقصة من العمال لدعمهم.

ويوجد في اليابان الآن ثاني أعلى نسبة في العالم من الأشخاص، الذين تبلغ أعمارهم 65 عاما وأكثر - نحو 28% من عدد السكان - بعد دولة موناكو الصغيرة، بحسب بيانات البنك الدولي.

وقال كيشيدا لأعضاء البرلمان: "اليابان تقف على أعتاب مرحلة، قد لا يكون بإمكاننا فيها الاستمرار في العمل باعتبارنا مجتمعا".

وأضاف: "تركيز الانتباه على السياسات المتعلقة بالأطفال، وتربية الأطفال قضية لا تحتمل الانتظار ولا يمكن تأجيلها".

وأوضح أنه يريد في النهاية أن تضاعف الحكومة إنفاقها على البرامج المتعلقة بالأطفال. وأضاف أن الحكومة ستنشئ وكالة جديدة، للتركيز على هذه القضية في أبريل.

وحاولت الحكومات اليابانية الترويج لاستراتيجيات مماثلة من قبل، ولكن دون جدوى.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com