انخفاض عدد الأسر الثرية في الصين

سوق بالصين
سوق بالصينروارز
إنخفض عدد الأسر الصينية الثرية في الصين وتراجعت قيمة أصولها بشكل عام بنسبة 3.6%. وشهدت الأسر الصينية التي تزيد أصولها عن 100 مليون يوان (12.7 مليون يورو) التراجع الأكبر في ثرواتها بعد انتهاء جائحة كورونا. وهناك 5200 أسرة خرجت من هذه الفئة إذ تراجعت ثرواتها 3.8% في عام واحد، ولكن لا تزال هذه الفئة تضم حوالي 133 ألف أسرة.

جاء ذلك في آخر تقرير نقلته صحيفة "ليانه زاوباو" السنغافورية اليومية بعنوان "تقرير ثروة هورون"، وهذا المعهد يقوم منذ خمسة عشر عاماً بتحليل تطور ثروة بعض أغنى الأسر في الصين. 

وبالتفصيل، انخفضت أصول 2.08 مليون أسرة، تتراوح ثروتها بين 10 و100 مليون يوان (بين 1.2 و12.7 مليون يورو)، بنسبة 1.3%. وهناك 5.14 مليون أسرة تتراوح ثرواتها بين 6 و10 ملايين يوان (بين 750 ألف و1.2 مليون يورو)، وذلك بعد ان انخفض عددها بنسبة 0.8%.
وتجمع المدن الثلاث بكين وشانغهاي وهونغ كونغ، الأسر الأكثر ثراء، تليها المدينتان الجنوبيتان، شنزن وغوانزو، وأخيراً مدينتا هانغتزو ونينغبو في مقاطعة تشجيانغ. 

ووفقا للتقرير، تتكون ثرو غالبية الأسر الصينية من الميراث، وكل عشر سنوات، يتم نقل 21 ألف مليار يوان (2700 مليار يورو) من الثروة إلى الأجيال القادمة في الصين.

وهو اتجاه ينبغي أن يستمر في التسارع ليصل إلى 49 الف مليار يوان (6300 مليار يورو) قد يتم نقلها في غضون عشرين عاماً و 84 ألف مليار يوان (10000 مليار يورو) في غضون ثلاثين عاماً.

وعن الأسباب التي تفسر هذه الظاهرة، فالبريطاني روبرت هوجويرف، المعروف أيضاً باسمه الصيني هو ران، وهو مؤسس معهد "هورون للأبحاث"، يضع الأمور في نصابها الصحيح ويقول: "على الصعيد العالمي، تأثرت الثروات الخاصة بدرجات متفاوتة في البلدان المتقدمة الكبرى بسبب تأثير جائحة كوفيد-19، وتطور الجغرافيا السياسية الدولية، فضلاً عن عدم اليقين بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية".

ووفقا لجيفان فاساجار، الصحفي في موقع "يونهيرد" البريطاني، فإن هذا الاتجاه يفسر أيضاً إلى حد ما، حقيقة أن أغنى الصينيين يهاجرون إلى سنغافورة، بحجة أن النظام الصيني مقيّد بشكل متزايد تحت رئاسة شي جين بينغ.

وعلى الرغم من قلة البيانات المتاحة حول هذا الموضوع، فالصحفي يستشهد بمجموعة من الأدلة منها ارتفاع الأسعار لمن يريد الإلتحاق ببعض الأندية الخاصة للمغتربين، "وهو تضخم يبدو أنه يغذيه كثيراً الصينيون الأثرياء".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com