تقارير
تقاريرثيران الذهب يراهون على البيانات الضعيفة

50 دولاراً في 24 ساعة.. الذهب يبرق بشدة بعد بيانات أميركية ضعيفة

أعادت بيانات البطالة الأميركية الضعيفة التي جاءت أسوأ من التوقعات، المعدن الأصفر إلى الواجهة ليستعيد بريقه من جديد بعد جلسات من الخسائر والمراوحة قرب مستوى 2300 دولار للأونصة.

في غضون ذلك، ارتفعت أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها في نحو شهر مدعومة بتوجه مستثمرين للرهان على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيخفض أسعار الفائدة في وقت أقرب من نهاية العام.

وخلال 24 ساعة، بلغت مكاسب الذهب ما يقرب من 50 دولاراً للأونصة، ارتفاعاً من قاع تداولات أمس الخميس عند 2313 دولاراً، ليصل في أعلى مستوياته اليوم قرب 2363 دولاراً للأونصة.

هناك قدر كبير من الضبابية في الولايات المتحدة حول اتجاه التضخم في الأشهر المقبلة
ماري دالي
الذهب الآن

ارتفعت أسعار الذهب بحلول الساعة 5 صباحاً بتوقيت غرينتش إلى أعلى مستوياتها منذ 19 أبريل الماضي مع تزايد الرهانات على خفض مبكر لأسعار الفائدة.

وارتفعت العقود الآجلة للمعدن الأصفر تسليم يونيو إلى مستويات 2362.8 دولار للأونصة بزيادة 21 دولاراً في الأونصة أو ما يعادل 0.9%.

وزادت أسعار الذهب في الصفقات الفورية إلى مستويات 2356 دولاراً للأونصة بزيادة 0.6% أو ما يعادل 10 دولارات في الأونصة الواحدة.

اقرأ أيضاً- صقور الفيدرالي يحذرون.. خفض الفائدة مبكراً سيأتي بنتائج عكسية
الذهب أمس

في نهاية تعاملات أمس الخميس، زادت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.95% إلى 2330.51 دولار للأونصة

وارتفعت العقود الأميركية الآجلة للذهب تسليم يونيو 0.74 % إلى 2339.40 دولار للأونصة بنهاية تعاملات أمس الخميس.

المطالبات الأولية للحصول على إعانات البطالة الحكومية زادت 22 ألفا إلى مستوى فصلي معدل بلغ 231 ألفا
وزارة العمل الأميركية
بيانات ضعيفة

جاء في بيانات من وزارة العمل أن عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة ارتفع أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، مما عزز الرهانات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيخفض أسعار الفائدة لاحقا هذا العام.

وأظهر تقرير لوزارة العمل أمس الخميس أن المطالبات الأولية للحصول على إعانات البطالة الحكومية زادت 22 ألفا إلى مستوى فصلي معدل بلغ 231 ألفا للأسبوع المنتهي في الرابع من مايو مقارنة مع 215 ألف مطالبة توقعها الاقتصاديون.

وقالت رئيسة بنك الاحتياطي الاتحادي في سان فرانسيسكو مار دالي في بيان: "هناك قدر كبير من الضبابية في الولايات المتحدة حول اتجاه التضخم في الأشهر المقبلة".

ومن المقرر صدور بيانات مؤشر أسعار المنتجين ومؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة الأسبوع المقبل.

اقرأ أيضاً- أسعار الذهب تتقلب على وقع تطورات المنطقة وتوقعات الفائدة الأميركية
ما يقود السوق

وقال كبير محللي السوق في "كيه.سي.إم تريد" تيم ووترر إن الذهب استعاد سحره هذا الأسبوع بفضل بعض البيانات الأميركية الكلية الضعيفة.

وكانت أرقام طلبات إعانة البطالة المقدمة للمرة الأولى أسوأ من المتوقع، التي تأتي في أعقاب أرقام الوظائف غير الزراعية الأضعف يوم الجمعة الماضي.

وأضاف ووترر لرويترز: "تقارير التضخم لديها القدرة على تغيير الوضع "فيما يتعلق بالجدول الزمني المتوقع لخفض أسعار الفائدة، وإذا تبين أن التضخم يتجه نحو الانخفاض، فقد يستفيد الذهب".

يتوقع المتداولون حالياً بنسبة 67% خفض أسعار الفائدة الأميركية في اجتماع سبتمبر
فيد ووتش
تسعير الفائدة

ووفقا لأداة "فيد ووتش" التابعة لـ"سي.إم.إي" يتوقع المتداولون حاليا بنسبة 67 % تقريبا خفض أسعار الفائدة الأميركية في اجتماع سبتمبر المقبل للبنك الفيدرالي.

ويرجح المتعاملون أن يبدأ مجلس الاحتياطي الاتحادي دورة التيسير النقدي في سبتمبر/أيلول، ويؤدي انخفاض أسعار الفائدة لتقليل تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الأصفر.

وانخفض الدولار الأميركي مقابل منافسيه بعد تقرير الوظائف، مما يجعل الذهب أقل كلفة لحاملي العملات الأخرى وبعد إيجابيا للذهب.

Related Stories

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com