قيود رقمية.. فرنسا تعتزم حظر دخول منصات التواصل لمن هم دون الـ 13 عاما

قيود رقمية.. فرنسا تعتزم حظر دخول منصات التواصل لمن هم دون الـ 13 عاما
تعتزم فرنسا وضع حد أدنى للعمر، لمن يرغب في الدخول إلى منصات التواصل الاجتماعي، بحيث لا يقل سن المستخدم عن 13 عاما.

وفي تصريحات لصحيفة "لو باريزيان" الفرنسية الصادرة اليوم الأحد، قال رئيس الوزراء الفرنسي جابرييل أتال: "أرغب في العمل مع المنصات لوضع قيود رقمية حقيقية، للتأكد من عدم تمكن أي قاصر دون سن 13 عاما، من الدخول إلى الشبكات الاجتماعية".

تجدر الإشارة إلى أن المراهقين في فرنسا الذين تتراوح أعمارهم بين 13 و15 عاما، لا يمكنهم الدخول إلى وسائل التواصل الاجتماعي، إلا بموافقة الوالدين، كما لا يسمح القانون في فرنسا للشباب الصغير بإنشاء حساب في شبكات التواصل الاجتماعي بمفردهم، إلا عند بلوغهم سن الـ 15 عاما، وقبل هذا السن يحتاج المنتمون إلى هذه الشريحة العمرية، إلى موافقة الوالدين لإنشاء هذا الحساب، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

وأعرب أتال عن تفاؤله حيال النجاح في تنفيذ هذه الخطوة، وقال: "هذه مسألة صعبة للغاية لكنها ليست مستحيلة"، مشيرا إلى وجود طريق نحو الوصول إلى الهدف بالتعاون مع منصات التواصل الاجتماعي.

وصرح أتال بأن فيسبوك أو تيك توك، على علم بأن المسألة تتعلق بسمعتهما "وسوف يتعاونان".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com