"أوراسكوم" تتحول لخسائر فصلية وتتكبد 51 مليون دولار بسبب انخفاض الجنيه

شعار أوراسكوم للتنمية
شعار أوراسكوم للتنميةموقع الشركة
تحولت شركة "أوراسكوم للتنمية" مصر إلى الخسائر خلال الربع الأول من العام الحالي، بضغط انخفاض قيمة الجنيه المصري.

وأوضحت الشركة في إفصاح لبورصة مصر اليوم، أنها تكبدت خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري خسائر قيمتها 984.5 مليون جنيه (21 مليون دولار)، ما عزته أساسا إلى انخفاض قيمة الجنيه نتيجة قروض بالعملات الأجنبية، والذي تسبب في خسارة قيمتها 2.4 مليار جنيه (51 مليون دولار).

وارتفعت مصروفات الفوائد والمصروفات التمويلية 107% لتصل الي 434.9 مليون جنيه نتيجة ارتفاع سعر الفائدة في مصر بنحو عام.

ولفتت الشركة إلى أن صافي الربح بعد استبعاد الأرباح غير المتكررة (والذي يشمل خسائر أو أرباح العملات الأجنبية الي جانب أي معاملات غير تشغيلية) ارتفع 53% من 903 ملايين جنيه في الربع الأول العام الماضي الي 1.4 مليار جنيه في الربع الأول العام الحالي.

مبيعات قياسية

وارتفع إجمالي الإيرادات خلال الربع الأول من العام الحالي 41.4% لتصل الي 4.2 مليار جنيه.

وعزت "أوراسكوم" الزيادة الملحوظة في الإيرادات ومجمل الربح المحقق إلى الإسراع في عمليات البناء في جميع مشاريع الشركة، ما أدى إلى تسجيل إيرادات عقارية تصل إلى 2.8 مليار جنيه، بزيادة 41% مقارنة بالربع الأول من 2023.

ويأتي ذلك بالإضافة إلى التحسن القوي والملحوظ في أداء قطاعي الفنادق وإدارة المدن (الدخل المتكرر)، إذ ارتفعت الإيرادات المحققة من قطاعي الدخل المتكرر 43% لتصل إلى 1.3 مليار جنيه في الربع الأول من 2024 مقارنة بالفترة ذاتها في 2023.

وحققت الشركة، خلال الفترة ذاتها، مبيعات عقارية غير مسبوقة بنحو 8.8 مليار جنيه (أعلى مبيعات ربع سنوية محققة في تاريخ الشركة) وبزيادة 218% عن الفترة ذاتها من العام الماضي.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com