logo
تكنولوجيا

يوتيوب شورتس.. كيف حققت المعجزة في وقت قصير؟

يوتيوب شورتس.. كيف حققت المعجزة في وقت قصير؟
تاريخ النشر:20 سبتمبر 2022, 10:44 م

خاص - إرم الاقتصادية

بات أكثر من 1.5 مليار مستخدم يشاهدون شهريا مقاطع الفيديو القصيرة "يوتيوب شورتس" على منصة يوتيوب، ما جعل المنصة التابعة لشركة جوجل ترتقي إلى مستوى منافستها الرئيسية في هذا المجال "تيك توك".

وتتيح "يوتيوب شورتس" تسجيل مقاطع فيديو تصل مدتها إلى 60 ثانية، وكانت أُطلقت تجريبياً في سبتمبر 2020 ثم أصبحت مُتاحة على نطاق واسع في يوليو.

ميزات كبيرة

المتخصص في الإعلام الرقمي، معتز نادي، يقول إن منصة "يوتيوب" تريد تأكيد جدارتها من خلال التركيز على نجاح فكرتها وإثبات صحة دخولها إلى سباق المنافسة من خلال مقاطع الفيديو القصيرة لتبرهن على أنها لا تزال في الواجهة على الرغم من الصراع الشديد في العالم الرقمي.

ويضيف نادى، لموقع إرم الاقتصادية، أنه في نفس الوقت، هي تعطي مساحة ثقة لمتابعيها بالتواجد على منصتها، فمن يريد مقاطع متنوعة بمدة طويلة تتجاوز الساعات سيجد، ومن يريد 60 ثانية سيشاهد وهكذا.

ويرى أن العديد من العوامل ساهمت في تحقيق انتشار الـ"Youtube Shorts"، ومن أبرزها إتاحة ميزات سهلة تعاون صانع المحتوى في إنتاج الفيديو الخاص به كالموسيقى أو المقاطع المتاحة من مكتبة "يوتيوب"، بالإضافة إلى إمكانية جذب قطاع جديد من المعلنين يمكنهم تقديم أفكارهم في أقل من 60 ثانية والترويج لها بفعالية، فضلًا عن سيادة المحتوى الترفيهي الذي تكون له الأولوية مع الخاورزميات التي يوفرها الموقع ليضمن بقاء المشاهد أطول فترة ممكنة.

دعم مقدمي المحتوى

وخصّصت يوتيوب التي قررت الاستثمار في مجال مقاطع الفيديو القصيرة، محفظة بقيمة مئة مليون دولار لمنتجي "يوتيوب شورتس".

وطبقت المنصة على هذا النوع من مقاطع الفيديو أيضاً نظامها المتعلق بتوزيع الإيرادات الإعلانية الذي يُعتبر مربحاً أكثر من ذلك الذي تعتمده تيك توك.

ولم تركز تيك توك إلا أخيراً على مجال الإعلانات، بينما حققت يوتيوب 8,6 مليار دولار منها سنة 2021.

منافسة تيك توك

وحول المنافسة مع منصة تيك توك، يقول نادى، إنه لا يمكن الحكم على مستقبل المنافسة إلا بالأرقام، فالآن لدينا مؤشرات يتيحها موقع "يوتيوب"، وهو الأمر الذي يستدعي معرفة أرقام "تيك توك" خلال الفترة التي نفسها، لفهم دلالات ما تعنيها.

ويضيف المتخصص في الإعلام الرقمي، أنه لديه اعتقاد أن المنافسة ستظل مستمرة بين جميع المنصات، وهي تستفيد مما لديها من ميزات لتطبقه عندها بما لا يضر بصورتها الذهنية لدى المتلقي، والحكم في النهاية للجمهور المستهدف ومدى ارتباطه بتلك المنصات أو اختفاء الزخم عن بعضها مثال حالة تطبيق Club" House".

منافسة حامية

بدورها، اعتمدت تيك توك التي أعلنت في سبتمبر أن عدد مستخدميها يتجاوز المليار هذه الاستراتيجية، إذ أتاحت لمستخدميها في يوليو الفائت نشر مقاطع فيديو تصل مدتها إلى ثلاث دقائق بعدما كان الحد الأقصى دقيقة واحدة، وما لبثت أن زادت مدة مقطع الفيديو القصوى إلى عشر دقائق في مارس.

كذلك دخلت انستغرام التابعة لمجموعة ميتا (فيسبوك سابقا) على خط سوق مقاطع الفيديو القصيرة التي تشهد النمو الأقوى، من خلال تطبيق "ريلز" الذي أطلقته في أغسطس 2020 ويتيح لمستخدميها أيضاً تسجيل مقاطع فيديو قصيرة تصل مدتها إلى 15 ثانية.

logo
اشترك في نشرتنا الإلكترونية
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC