تقارير
تقاريرصورة تعبيرية جندي بجوار حفار نفط - shutterstock

النفط يقتات على تعثر الهدنة

الأسعار ترتفع للجلسة الرابعة
ارتفعت أسعار النفط للجلسة الرابع على التوالي بعدما تعثرت المفاوضات بين إسرائيل وحماس بشأن التوصل إلى هدنة للحرب التي اندلعت منذ 4 أشهر تقريبا.

وزادت أسعار النفط اليوم الخميس بعد أن رفضت إسرائيل مقترحا من حركة حماس لوقف إطلاق النار، فيما تتواصل المحادثات لمحاولة إنهاء الصراع الدائر في غزة منذ 7 أكتوبر.

وكانت أسعار النفط أنهت تعاملات الأسبوع الماضي على تراجع أسبوعي بأكثر من 7% على وقع قرب التوصل إلى هدنة تنهي الحرب بين حماس وإسرائيل.

لا يزال هناك مجال للتفاوض من أجل التوصل إلى اتفاق
أنتوني بلينكن
الأسعار الآن

وخلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الخميس ارتفعت أسعار خام برنت القياسي يحوالي 0.5% مقتربًا من مستويات الـ 80 دولارًا للبرميل.

بينما زادت العقود الآجلة تسليم مارس لخام غرب تكاسا الوسيط بحوالي 0.4% وصولا إلى مستويات أعلى الـ 74 دولارًا للبرميل.

اقرأ أيضًا- بيانات تثير القلق.. والصينيون يُكنزون بالذهب
الأسعار أمس

وزادت أسعار العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم أبريل 2024 بحوالي 0.8% وصولا إلى مستويات 79.2 دولارًا للبرميل.

وفي غضون ذلك ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي تسليم مارس 2024 بنسبة 0.75% وصولاً إلى مستويات 73.86 دولارًا للبرميل.

التجار يراقبون الوضع في الشرق الأوسط وتطورات الهدنة المقترحة لإنهاء حرب غزة
هايتونغ فيوتشرز
هدنة غزة

ورفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أحدث مقترح من حماس لوقف إطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن المحتجزين في قطاع غزة.

لكن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن قال: "لا يزال هناك مجال للتفاوض من أجل التوصل إلى اتفاق".

ومن المقرر أن يتوجه وفد من حماس اليوم الخميس إلى القاهرة لإجراء محادثات مع مصر وقطر حول وقف إطلاق النار.

اقرأ أيضًا- بكين تفاجئ الأسواق.. إقالة رئيس أعلى هيئة مالية
مخزون النفط

وفي غضون ذلك أوضحت البيانات الصادرة عن إدارة معلومات الطاقة الأميركية، أمس الأربعاء، بأن بيانات مخزونات النفط الأميركية جاءت سلبية للغاية وأسوء مما كانت تتوقعه الأسواق.

ووفقا للبيانات، فقد شهدت مخزونات النفط الأميركية ارتفاعا بواقع 5.5 ملايين برميل خلال الأسبوع الماضي، في حين كانت توقعات الأسواق تشير لارتفاعها بنحو 1.7 مليون برميل فقط.

جاء هذا بعدما سجلت مخزونات النفط الخام الأميركية ارتفاعا أيضا بحوالي 1.2 مليون برميل خلال الأسبوع السابق له.

التداول دون وجود علاوة مخاطرة قد يفاجئ الأسواق
بنك ING
مخزون البنزين

وفيما يتعلق بالطلب، أظهرت بيانات التي نشرت أمس الأربعاء تراجعا بأكبر من المتوقع في مخزونات البنزين في الولايات المتحدة مما خفف من صدمة ارتفاع المخزون النفطي.

وأوضحت إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن مخزونات البنزين انخفضت 3.15 ملايين برميل الأسبوع الماضي مقابل توقعات المحللين بارتفاعها 140 ألف برميل.

اقرأ أيضًا- ارتفاع مثير.. النفط لا يبالي بهدنة محتملة
إشارة إيجابية

وقال محللو شركة إيه.إن.زد للأبحاث في مذكرة: "إن انخفاض مخزونات البنزين وارتفاع صادرات النفط الأميركية 13% أمر إيجابي للأسعار".

ولفت محللو إيه.إن.زد للأبحاث إلى أن الصادرات الأميركية ارتفعت إلى مستوى غير مسبوق بلغ 4.06 ملايين برميل يوميا في 2023، وهو ما يعكس الطلب القوي".

انخفاض مخزونات البنزين وارتفاع صادرات النفط الأميركية أمر إيجابي للأسعار
إيه.إن.زد للأبحاث
علاوة مخاطر

ويرى المحللان في بنك آي إن جي ING، وارن باترسون وإيوا مانثي أنه بالنظر إلى المخاطر الجيوسياسية المتزايدة، فإن التداول دون وجود علاوة مخاطرة قد يفاجئ الأسواق.

وقال وارن باترسون وإيوا مانثي: "على الرغم من وجود اضطرابات في التدفقات التجارية نتيجة لتطورات البحر الأحمر، فإن إنتاج النفط ظل دون تغيير".

ولا تزال الأسواق تتفاعل بحذر مع التداعيات الأخيرة للتوترات في الشرق الأوسط، سواء تلك الناجمة عن الحرب في غزة أو تلك الناتجة عن عدم انتظام حركة الملاحة بالبحر الأحمر.

الأسواق تراقب

ويرى محللو هايتونغ فيوتشرز (Haitong Futures)، إن التوقعات عززت حالة توازن سوق النفط في عام 2024.

وتوقع محللو هايتونغ فيوتشرز أن تتحرك الأسعار في نطاق 10 دولارات حول المستويات الحالية صعودًا أو هبوطًا.

ولفت محللو هايتونغ فيوتشرز إلى أن التجار يراقبون الوضع في الشرق الأوسط، وخاصة الهجمات على السفن التي يشنها الحوثيون في البحر الأحمر، تزامنا مع تطورات الهدنة المقترحة لإنهاء حرب غزة.

وفي غضون ذلك اقترح وسطاء أميركيون وقطريون ومصريون حملة دبلوماسية لتجاوز الخلافات بين إسرائيل وحماس بشأن خطة وقف إطلاق النار في غزة.

اقرأ أيضًا- في سوق بلا وجهة.. دول الخليج تحدد سعر بيع النفط
اقرأ أيضًا- ينفق مليارات.. "الجيل إكس" بالخليج يهيمن على سوق السفر

Related Stories

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com