logo
طاقة

الكويت تبدأ خطة ضخمة لمشروعات الطاقة

الكويت تبدأ خطة ضخمة لمشروعات الطاقة
تاريخ النشر:18 نوفمبر 2023, 08:41 ص
يبدو أن المشروعات التي طرحتها وزارة الكهرباء والماء والطاقة المتجددة الكويتية في طريقها للتنفيذ، حيث نال مشروعان من أصل ثلاثة مشروعات موافقة مجلس الوزراء الكويتي، وذلك عقب إطلاق استراتيجية الطاقة الكويتية 2040 و2050.

وفي مطلع أكتوبر الماشي، أعلنت وزارة الكهرباء والماء والطاقة المتجددة عن إنشاء 3 محطات للقوى الكهربائية وتقطير المياه بمساهمة من القطاع الخاص ضمن (الخطة الخمسية 2024-2029).

من المتوقع أن يتم طرح مشروع محطة الزور الشمالية بقدرة إنتاجية 2700 ميغاواط في منتصف ديسمبر المقبل
هيئة المشروعات
موافقة الوزراء

ووفقًا لهيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص الكويتية فقد وافق مجلس الوزراء للهيئة على طرح مشروعي محطة الزور الشمالية (المرحلة الثانية) ومحطة الخيران (المرحلة الأولى).

ووفقًا لوسائل إعلام محلية فإنه من المتوقع أن يتم طرح مشروع محطة الزور الشمالية بقدرة إنتاجية 2700 ميغاواط في منتصف ديسمبر المقبل.

وبعد فترة تتراوح بين 3 إلى 6 أشهر من المقرر أن يتم طرح مشروع محطة الخيران بقدرة إنتاجية 1800 ميغاواط.

اقرأ أيضًا- أوبك+ قد تتدخل.. رغم الحرب النفط يهبط 20%
مشروع الشقايا

وفي غضون ذلك، عقدت اللجنة العليا لمشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص، اجتماعاً وافقت خلاله على دراسة الجدوى الخاصة بمشروع الشقايا، ضمن (الخطة الخمسية 2024-2029).

ومن المتوقع أن ينتج مشروع الشقايا، 4500 ميغاواط، وكذلك الموافقة على المواصفات التي على ضوئها سيتم تأهيل الشراكات للمنافسة على هذا المشروع.

وتوقعت اللجنة أن يتم طرح المشروع نهاية العام الجاري أو بداية العام المقبل على أقصى تقدير.

ومن المتوقع أن تضيف مشروعات محطة الزور الشمالية (المرحلة الثانية) ومحطة الخيران (المرحلة الأولى) والشقايا للشبكة الكهربائية الكويتية 9 آلاف ميغاواط.

9009 آلاف ميغاواط

وفي مطلع أكتوبر، أوضحت وزارة الكهرباء أن المحطات الثلاث تنتج 9000 ميغاواط، إضافة الى 153 مليون غالون امبراطوري يوميا من المياه، لافتة إلى أن التشغيل التجاري سينطلق في العام 2027.

سيتم تأسيس شركة كويتية مساهمة تتولى بناء وتنفيذ محطات القوى الكهربائية وتحلية المياه في الكويت
وزارة الكهرباء
المشروع الأول

وبينت الخطة أن المشروع الأول وهو محطة الزور الشمالية المرحلة الثانية والثالثة بإجمالي قدرة إنتاجية تبلغ 2700 ميغاواط موزعة كالتالي 1800 ميغاواط دورة مفتوحة، و900 ميغاواط دورة مركبة، إضافة إلى إنتاج 120 مليون غالون امبراطوري من المياه يوميا.

اقرأ أيضًا- الحرب والقرض والتعويم.. صندوق النقد يتجه لزيادة تمويل مصر
المشروع الثاني

بينما تأتي محطة الخيران المرحلة الأولى كثاني المشروعات لإنتاج 1800 ميغاواط موزعة كالتالي 1200 ميغاواط دورة مفتوحة على أن يتم التشغيل التجاري 2027 و600 ميغاواط دورة مركبة منها 300 ميغاواط يبدأ التشغيل التجاري في 2027 و300 ميغاواط يبدأ التشغيل التجاري 2028 إضافة إلى إنتاج 33 مليون غالون امبراطوري مياه يوميا والتشغيل التجاري 2028.

المشروع الثالث

وبينت الخطة أن المشروع الثالث هو “محطة الشقايا بقدرة إنتاجية 4500 ميغاواط موزعة على النحو التالي المرحلة الثانية لإنتاج 1100 ميغاواط ويبدأ التشغيل التجاري 2026 والمرحلة الثالثة 200 ميغاواط والتشغيل التجاري سيكون في 2028 والمرحلة الرابعة 1500 ميغاواط ويبدأ التشغيل التجاري في2027 والمرحلة الخامسة 1700 ميغاواط ويبدأ التشغيل التجاري في 2027 أيضا.

شركة مساهمة

يذكر أن المشاريع الثلاثة سيتم طرحها من خلال هيئة مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص وفقا لأحكام القانون 39 لسنة 2010 بشأن تأسيس شركة كويتية مساهمة تتولى بناء وتنفيذ محطات القوى الكهربائية وتحلية المياه في الكويت وتعديلاته.

وفي وقت سابق، أعلنت الكويت عن انطلاق توجهات مؤسسة البترول الكويتية الاستراتيجية لغاية عام 2040 وانطلاق خارطة الطريق لتحقيق الوصول إلى الحياد الصفري في الانبعاثات الكربونية في عام 2050.

وأكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية والاستثمار سعد البراك، حينذاك أن الخطة تأتي تماشيا مع برنامج عمل الحكومة لعام 2023-2027 وخطة التنمية الوطنية للكويت.

سيتم إنفاق نحو 410 مليارات دولار لتنفيذ استراتيجية 2040 واستراتيجية تحول الطاقة 2050.
مؤسسة البترول
410 مليارات دولار

وكشفت مؤسسة البترول الكويتية عن اعتزامها إنفاق نحو 410 مليارات دولار لتنفيذ استراتيجية 2040 واستراتيجية تحول الطاقة 2050.

وأشارت مؤسسة البترول الكويتية إلى أن المبلغ يتضمن إنفاق 110 مليارات دولار على مشاريع التحول في الطاقة.

إضافة إلى نحو 300 مليار دولار إنفاقا استثماريا معتادا بالقطاع النفطي لتغطية الأعمال الاستكشافية والانتاجية والتكرير والبتروكيماويات.

وأكد البراك أن أهم المبادرات الاستراتيجية والمشاريع الرأسمالية والتي تعد أهم محاور نجاح برنامج عمل الحكومة هي تلك المتعلقة بالنفط والغاز.

اقرا أيضًا- بحجر واحد.. الصين تضرب عصفورين تحمي اليوان وتضعف الدولار
اقرأ أيضًا- نفط إيران يضرب بالعقوبات عرض الحائط
logo
اشترك في نشرتنا الإلكترونية
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC