logo
اقتصاد

صندوق النقد: 3 عوامل تعرقل نمو ثاني أكبر اقتصاد بالعالم

صندوق النقد: 3 عوامل تعرقل نمو ثاني أكبر اقتصاد بالعالم
تاريخ النشر:16 سبتمبر 2023, 01:02 ص
قالت مديرة صندوق النقد الدولي، كريستينا جورجيفا، إن الصندوق يخطط لإخطار ثاني أكبر اقتصاد بالعالم (الصين) بأهمية تعزيز الاستهلاك المحلي الضعيف، وكبح الديون الحكومية المحلية، ومعالجة قطاع العقارات المضطرب.
3 عوامل

وأضافت جورجيفا، في مقابلة مع رويترز، أن صندوق النقد سيدعو بكين بقوة للتحول إلى نموذج للنمو بعيداً عن الاستثمار في البنية التحتية والعقارات التي تغذيها الديون.

وقدمت مديرة صندوق النقد الدولي نصيحة إلى ثاني أكبر اقتصاد بالعالم بأن تستخدم بكين حيزها السياسي بطريقة تساعدها في التحول إلى نموذج نمو أكثر اعتماداً على الاستهلاك المحلي.

وأضافت بأن الطريقة التقليدية لتشييد البنية التحتية عبر ضخ المزيد من الأموال في تلك البيئة الحالية لن يكون أمر مجدياً.

وأشارت مديرة الصندوق إلى أن شيخوخة السكان في الصين وتراجع الإنتاجية يؤديان دوراً قمعياً لمعدل النمو لديها، بالإضافة إلى تحول الشركات في أميركا وأوروبا لسلاسل التوريد بعيداً عن الصين.

وأوضحت أن مشاكل الصين في قطاع العقارات دفعت المستهلكين لكبح الإنفاق. ووفقاً لتوقعات الصندوق الصادرة في يوليو، فإن اقتصاد الصين قد ينمو بنحو 5.2% في 2023 و4.5% في 2024.

فيما حذرت جورجيفا من أنه بدون إصلاحات هيكلية فإن مستويات النمو في الصين على المدى المتوسط قد يسجل مستويات أقل من 4%.

نمو عائدات الميزانية

وفي وقت سابق اليوم، كشفت بيانات حكومية عن زيادة إيرادات الميزانية العامة للصين بنسبة بلغت 10% على أساس سنوي، لتبلغ 15.18 تريليون يوان (2.11 تريليون دولار أميركي) في الأشهر الثمانية الأولى من هذا العام.

وأعلنت وزارة المالية أن الحكومة المركزية جمعت 6.97 تريليون يوان من الإيرادات، بزيادة نسبتها 9.5% على أساس سنوي، بينما شهدت الحكومات المحلية زيادة في الإيرادات بنسبة 10.3% لتصل إلى 8.21 تريليون يوان.

وسجلت الإيرادات الضريبية قيمة 12.79 تريليون يوان في الأشهر الثمانية الأولى، بزيادة نسبتها 12.9% على أساس سنوي.

وتوسع الإنفاق العام في الميزانية العامة بنسبة 3.8% على أساس سنوي، ليصل إلى مستوى 17.14 تريليون يوان في الأشهر الثمانية الأولى.

ويرجع نمو الإيرادات المالية -المدفوع بالانتعاش الاقتصادي المستدام- بشكل أساسي إلى تنفيذ سياسات واسعة النطاق للاحتفاظ بضريبة القيمة المضافة واستردادها منذ أبريل من العام الماضي.

وتشير إيرادات الميزانية العامة إلى الدخل المخصص للتمويل الحكومي من خلال المشاركة في توزيع المنتجات الاجتماعية. وتُعدُّ الضمان المالي للحفاظ على سريان عمل الحكومة.

 بيانات اقتصادية

وكان الإنتاج الصناعي قد ارتفع على أساس سنوي في أغسطس بنسبة 4.5% باعلى من توقعات بزيادة في حدود 4%، وفي يوليو الماضي انكمش الإنتاج الصناعي إلى مستويات 3.7%.

ومنذ بداية العام وحتى أغسطس ارتفع الإنتاج الصناعي الصيني بنسبة 3.9% متفقًا مع التوقعات ومتجاوزًا القراءة السابقة عند 3.8%. وزادت مبيعات التجزئة 4.6% مقابل توقعات 3%، وأعلى من قراءة أغسطس 2022 التي سجلت 2.5%.

وانخفض معدل البطالة الصيني خلال أغسطس إلى 5.2% مقابل توقعات بتسجيل 5.3% وأقل من القراءة السبقة عند 5.3%.

logo
اشترك في نشرتنا الإلكترونية
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC