مهرجان الشارقة لريادة الأعمال فرصة مثالية للشراكات الاستثمارية

انطلقت أمس السبت فعاليات الدورة السابعة من "مهرجان الشارقة لريادة الأعمال 2024" تحت شعار "معاً .. نرسم المستقبل" في مجمع الشارقة للبحوث والتكنولوجيا والابتكار بمشاركة أكثر من 200 متحدث من 15 دولة في واحد من أبرز فعاليات استعراض المهارات الريادية في المنطقة على مدى يومي 3 و4 فبراير الجاري.

وشهد مراسم افتتاح المهرجان الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيسة مركز الشارقة لريادة الأعمال (شراع) والأمير فيصل بن بندر آل سعود رئيس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والدكتور سلطان النيادي وزير دولة الإمارات العربية المتحدة للشباب ومحمد العبار مؤسس "إعمار العقارية" إضافة إلى عدد من كبار المسؤولين وممثلي مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص وقادة الأعمال وأصحاب رأس المال الاستثماري وطلبة الجامعات والفنانين والأكاديميين وأفراد المجتمع.

وفي تصريحات خاصة لـ إرم الاقتصادية، قالت إيمان بن شيبة مدير إدارة التواصل المجتمعي في مركز الشارقة لريادة الأعمال "شراع"، إن الدورة الحالية ستنظم  خلال يومين أكثر من 200 جلسة بحضور متحدثين دوليين ومن المنطقة ومن دولة الإمارات العربية المتحدة، ليتحدثوا عن شتى المواضيع في مجال ريادة الأعمال وفي مجال صناعة المحتوى وفي مجال الأعمال بشكل عام لتعريف الجمهور على كل ما يخص عالم ريادة الأعمال".

وأضافت إن المهرجان يوفر معرضاً للشركات الخاصة والشركات الناشئة مما يوفر فرصة لجميع الشركات المشاركة في المهرجان حتى تعرف الجمهور بشركاتها كما أنها فرصة مثالية للتعرف على المستثمرين المحتملين إلى جانب إبرام الشركات بين القطاعين الخاص والعام.

ومن ناحيتها قال عائشة جاسم رئيس قسم تطوير الأعمال في مجلس سيدات أعمال الشارقة لـ إرم الاقتصادية، إن مجلس سيدات أعمال الشارقة يشارك في المهرجان من أجل دعم أعمال رائدات الأعمال وعرض مشاريعهم أمام المستثمرين.

وأوضحت أن المجلس يخصص له منصة في المهرجان حيث يشارك في هذه الدورة من خلال تنظيم جلسات حوارية وورش عمل.

 وشهد حفل الافتتاح حواراً بعنوان "نجاح باهر: ما يتطلبه بناء إمبراطورية أعمال" مع سعادة محمد العبار مؤسس "إعمار العقارية"، الذي أكد في حديثه أن التكنولوجيا بشكل عام ترفع من مستوى الفكر البشري وهنا تكمن القيمة الحقيقية لمنصة "نون" للتجارة الإلكترونية التي أوضح أنها من المنصات القليلة التي انتقلت الى الربحية في غضون خمس سنوات فقط.

وقال العبار “الكثير يسأل ما الفرق بين (نون) وإعمار وهنا أقول إننا في إعمار نبيع فقط أربع منتجات وهي غرفة نوم واحدة واثنتان وثلاثة وأربعة أما في (نون) فإننا نبيع 4 ملايين منتج ومركز اتصال إعمار يتلقى 400 اتصال في اليوم بينما يتلقى مركز اتصال (نون) 80 ألف اتصال في اليوم وقد أردنا في نون أن يكون لدينا 400 مليون زائر في السنة واليوم يزورنا أكثر من مليار زائر في السنة”.

ونصح العبار أصحاب المشاريع الناشئة من الشباب أياً كان المكان الذي تعمل فيه “ تأكد من التزامك بالمبادئ الرئيسية وهي أن يكون لديك منتج جيد وخدمة جيدة ونجاح رائد الأعمال غير مرتبط بشخصه بل جميعنا نتعلم من الآخرين، النجاح نتيجة من حولي فهم من قاموا بجل العمل لذا علينا أن نتحلى بالتواضع وأن نعلم أننا لا نستطيع أن نقوم بكافة الأمور بمفردنا بل هناك أشخاص مذهلون أينما حللنا فلنتأكد دائما من أن يكونوا حولك لأنهم هم من يثرون أعمالنا ويضيفون إليها القيمة الحقيقية”.

ويقدِّم المهرجان مئات الأنشطة والفعاليات المؤثرة ضمن 9 مساحات تتضمن 5 مناطق و4 منصات تفاعلية تستضيف أكثر من 50 جلسة نقاشية وحوارية وأكثر من 30 ورشة عمل لتنمية المهارات بالإضافة إلى مسابقات وجوائز "عروض الشركات الناشئة" التي تشهد مشاركة أكثر من 100 شركة ناشئة إلى جانب أكثر من 15 عرضاً عالمياً ثقافياً وترفيهياً ومجموعة من أكشاك ومقصورات التجزئة والأغذية والمشروبات في سوق المهرجان ومناطق مفتوحة للتعارف والتواصل وجلسات مخصصة لتسهيل التعاون والشراكات بين المستثمرين والباحثين عن تمويل استثماري وغيرها من الفعاليات التي تثبت دور المهرجان وأهميته في تعزيز الروح الريادية.

قد يعجبك ايضا

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com