قطر للطاقة تستحوذ على حصة في منطقتين قبالة السواحل المصرية

شعار مجموعة قطر للطاقة
شعار مجموعة قطر للطاقة
وقعت كل من قطر للطاقة وشركة إكسون موبيل اتفاقية، تستحوذ قطر للطاقة بموجبها على حصة تبلغ 40% في منطقتين استكشافيتين قبالة السواحل المصرية.

وأوضح بيان صادر عن قطر للطاقة، اليوم الأحد، أنه وبموجب بنود الاتفاقية، التي ستخضع للموافقات الحكومية الرسمية المعتادة، ستحصل قطر للطاقة على حصة تبلغ 40% من اتفاقية الامتياز لمنطقتي "القاهرة" و"مصري" البحريتين، بينما ستحصل إكسون موبيل (المشغّل) على الحصة المتبقية والبالغة 60%.

وفي تعليقه على الحدث، قال سعد بن شريده الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للطاقة: "يسعدني أن نشارك في منطقتي استكشاف القاهرة ومصري البحريتين، وهو ما سيعزز من وجود قطر للطاقة في جمهورية مصر العربية ويدعم برنامجنا الطموح للاستكشاف الدولي".

وأضاف الكعبي: "نتطلع إلى العمل مع شريكتنا الاستراتيجية إكسون موبيل، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)، ووزارة البترول والثروة المعدنية المصرية في هذه المنطقة الواعدة. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأشكر السلطات المصرية وشركاءنا على دعمهم وتعاونهم القيّمين".

يذكر أنه قد تم منح منطقتي القاهرة ومصري الاستكشافيتين لشركة إكسون موبيل في يناير 2023. وتبلغ مساحة المنطقتين حوالي 11400 كيلومتر مربع في مياه تتراوح أعماقها بين 2000 و3000 متر.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com