تعليق التداول على أسهم بنوك أوروبية بعد تراجع حاد

تراجع الأسهم الأوروبية
تراجع الأسهم الأوروبية

تراجعت الأسواق الأوروبية في منتصف التعاملات الصباحية، اليوم الأربعاء، وسط استمرار هبوط البنوك الأوروبية بشكل كبير، في ظل تداعيات أزمة بنك سيليكون فالي عالميا.

وهبط مؤشر ستوكس 600 لعموم أوروبا بنسبة 1.7%، وسط تداول أغلب القطاعات والأسهم في المنطقة الحمراء، فتراجعت أسهم البنوك بنسبة 4.6%، تلاها قطاع التجزئة الذي نزل بنسبة 3.9%.

وجاء بنك "كريدي سويس" أكثر أسهم البنوك القيادية تراجعاً، بعد أن كشف البنك عن وجود "نقاط ضعف جوهرية" في تقاريره يوم الثلاثاء، وانخفض سعر السهم بأكثر من 21% بحلول الساعة 10.30 صباحاً بتوقيت لندن يوم الأربعاء.

وأوقفت البنوك الأوروبية التداول مع هبوط الأسهم، إذ تم إيقاف التداول على أسهم العديد من البنوك الأوروبية عدة مرات، من قبل مشغلي البورصات، بما في ذلك "كريدي سويس"، و"سوسيتيه جنرال"، و”Monte dei paschi” و"يونيكريدت" الإيطاليان مع انخفاض الأسعار بشكل حاد.

وهوى سهم كريدي سويس بنسبة تصل إلى 23.8%، بحلول الساعة 11 صباحاً بتوقيت لندن، يليه بنك "سوسيتيه جنرال"، الذي انخفض بنسبة 9.9%.

وهذا وقد اهتزت الأسواق المالية في وقت سابق هذا الأسبوع||، بعد انهيار مصرفي "سيليكون فالي" و"سيغنتشر"، ما أجبر السلطات الفيدرالية الأميركية على اتخاذ تدابير لمنع انتشار عدوى الإفلاس.

وأفادت مؤسسة "ستاندرد آند بورز" للتصنيفات الائتمانية، بأن البنوك الأوروبية التي تتابعها ومعدلات الفوائد، لا تملك النموذج الاقتصادي نفسه أو مصادر التمويل مثل البنوك الأميركية، مضيفة أنه من غير المرجح أن تتعرض كثيرا بشكل مباشر.

وسجلت الأسهم الأوروبية أكبر مكاسب يومية فيما يقرب من ثلاثة شهور أمس الثلاثاء، على خلفية تنامي الآمال بأن يبطئ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) وتيرة رفع أسعار الفائدة، في أعقاب انهيار بنك سيليكون فالي.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم الاقتصادية
www.erembusiness.com